عربية ودولية

مقتل أخطر أعضاء الاستخبارات التركية في ظروف غامضة

الاربعاء(24)/فبراير/2021 - 7:11
محمد مؤنس

 

أكدت مصادر لوكالة الفرات للأنباء ، أن عضو الاستخبارات التركية وأحد قادة العصابات الإرهابية من داعش والنصرة ، هيثم توبالجا ، المتهم بتنظيم هجوم الريحانية ، قتل في مدينة قونية التركية في ظروف غامضة .

وقال الكاتب الصحفي جوهري كوفن ، إن توبالجا قتل على طريق (كارابنار- قونيا) في منطقة ميردين ، بحي آكجايزي ، يوم 10 فبراير الجاري ، بعد اصطدام سيارته بشاحنة ، قبل الإفراج عن سائق الشاحنة فور استجوابه .

وشارك هيثم توبالجا في العديد من الجرائم ، كما أن علاقاته مع الدولة التركية واضحة ومكشوفة ، كما ظهرت العديد من الشهادات والأدلة على أنه كان يعمل في الاستخبارات التركية .

وحُكم على توبالجا بالسجن لمدة 12 عامًا في 2015 بتهمة «الجاني الفار» لارتكابه مجزرة الريحانية في 2013 ، وهجوم داعش في 2014 في ألوكيشلايا نيغدي .

يذكر أن توبالجا دخل وغادر تركيا ما لا يقل عن 873 مرة بين 2011-2014 ، واعتقل في 2013 في أضنة ، بقضية إطلاق 953 قذيفة هاون و10 قذائف صاروخية على شاحنة ، قبل الإفراج عنه بعد الإدلاء بإفادته .